قديم منذ /16-11-2012, 11:09 PM   #1

أليلُ الماء
 
صورة مُـدن ,, ! الرمزية

مُـدن ,, ! غير متصل

 

 sms »

فُسيفسائية المزاج !


الأوسمة

الافتراضي كش ملك !


























الحب حرب ,, تشطرها راء فإما راية بيضاء وعاد حبًّا ,, أورقعة شطرنج والبادئ أظلم!

بيضاء الوجه بعض القلب والقطع.. رصّت القطع البيضاء ثم السوداءعلى الرقعة أمامها رفعت إليه عينًا
غفت فيها الفتنة: "أتلعب؟"..كانت تعرف أنه مامن خيار له وأنه جل ما يتمنى:ألا توقظ الفتنة
مال إليّ وقال :
أنت الملك الكل من دونك هلك
ثمة مكيدة في الخفا تُدار لك
لكن لا تقلق سيدي فأنا معك
قف ثابتًا خلف الصفوف يطوف وزبرك معك
إياك يومًا تلتفت فالكل يبغي لفتتك لينال منك

القاعدة الأولى: touch-move

إصبعٌ مترددُ.. أشار إلى اليمين (ارتجف من في اليمين) مال إلى الشمال (ارتعب من في الشمال)
لابد من جندي أول.. من يكون؟.. نزلت على الجندي الحارس للملك (انكمش)
بل ,, بل سأحرك آخرا (تنفّس الصعداء)نظرت إليه قد كان يحمل ملامح طفولتها
أول وردة تُهدى إليها أول نظرة حب قصدتها..
ولكن أوائل الأشياء ليست بالضرورة آخرها.. لا تنكر أنها أحبته
منذ تعرفت الآخر وهي مشتتة هو يُهدي أساورا تُطوق أنوثتها..يهدي ورودا
حقيقية الأول: كان ينزع الشوك الآن.. صارعليها أن تنسحب من حياة الأول
تُعيد كلمة "أحبك" إلى غمدها
تُقنعه
بشكل ما أنها لم تقلها وإن تعذر فلم تقصد معناها
قال لها: "ليس بإمكانك تحريك آخر ماإن لمستِ الأول القاعدة
أن القرار الأول نافذ "قالت: "صدقت" حركت الآخر "ومنذ متى القواعد تُتبع؟!"


القاعدة الثانية: أدرعينيك!

(
جواد أبيض يتبختر) قال لها: هذا جوادك أبيض من يا ترى هو فارسك؟!.. ارتبكت
لحظة ابتسمت لحظة همت تقول: ألا تعلم أن بالشطرنج جوادين؟ غير أنها لم تقل
(
غراب أسود يطير) سألته: "أتعرف من فارسي؟" قال لها: "أعرف".. ابتلعت
حروفها.. بحثت بين القطع عن القطعة المناسبة (رخُ عظيم يفرد جناحيه)
فكرت: مسكين! (يطير تجاه الغراب) فترة صمت (حزينا يفكر: كيف يداري سوءة أخيه!؟)

القاعدة الثالثة: لُعبة لاثنين!

(
جند تعترك) قال: "لو أملك لأمرتهم أن يلقوا سيوفهم بين يديك ها هنا!"
قالت له أنها لا تُحب النصرالرخيص ـ (جندي أبيض يسقط) ـ في الشطرنج
وأن اللعبة تحب المنافسة وأن الجروح قصاص وأن الجندي الذي يهوى..
(
معسكر أسود يتهاوى) لن يهوى وحيدًا

* *
قالوا لي: اهزم مليكا لم تراه مسبقا
قالوا وزيرك مثل رجل فاضل كن واثقا
قالوا ظليلاً مجلسك
قالوا أمينًا حارسك
قالوا وقالوا لم يقولوا بأنني صرتُ وحيدًا
هاهنا والشعب ثائر والجنود مهادنة أما القتال؟
فُضَّ القتال فرالرجال من النزال أشباه/أنصاف رجال
هتف الملك: أنـــذال!
* *

القاعدة الرابعة: الفرصة لا تأتي مرتين!

سألها: "كل هذا الإنتقام من أجل جندي واحد؟" قالت له أنها لا تهتم لأمر الجندي يمكنها
أن تشطره نصفين إذا شعرت ببعض الملل الأمر كله أنها تكره أن يسلبها أحدهم لعبتها شعر بالندم..
سألها أنتقبله جنديها الثامن لكنها رفضت إذ لا حاجة لها إلى جندي آخر لا يمكن أن يملك
لايملك أن يرفض.. يركض، يسجد.. يطيع الأوامر
(
جندي أسود يتقدم) قال: "لا تسخري جدًا من جندي بسيط الجندي المجتهد له يوم
يصير وزيرًا".. (سيف أبيض في صدر أسود) قالت: "إنعاش!"
مالت برأسها للوراء.. لم تعد تطيق خوفه عليها تضحياته من أجلها أمنياته أن يهديها
نجوم السماء! الآخر جريء مقتحم يملك أن يهديها الأرض كلها تحتاج أن تُنهي إحدى
اللعبتين لتستمر الأخرى..
لاحت لها ثغرة شعرت برغبة في الإثارة أخبرته أن الحرب الباردة لا تروقها وبين عين وطرفتها.. اقتنصتها

القاعدة الخامسة: خير وسيلة للدفاع الهجوم!

أمسكت الجواد بعنف.. "أنت بعد تراني طفلة" دون أن ترفع بصرهاعن الرقعة "أنا
امرأة" وضعته يهدد الملك والوزير.. "تحبّ آخرا"
* *
وسرحت حينًا لم أفق إلا وسيف في الأفق
يرسم من الملك العنق!
أود أبكي فيأبى دمعي ينطلق
أود أجري فتنمحي كل الطرق
أيا وزيري لطالما أخلصت لك..
تُراك تخلص للملك؟!
لكنه التفت وقال:
يا أيها الفرس الأمير دعني أسير خذني أسير..
لكن لا تقتل الوزير يا سيدي لست أنا من تبتغيه
أنا لست أحكم لا أفيد إن مات خادم
يولد خادم جديد قال وسكت
ثم التفت أشهر سبابته بوجهي ثم قال:
هذا الذي تاج الإمارة فوق رأسه
هذا الذي النصر إن عدت برأسه
لا تمهله هيا اقتله هذا الملك

القاعدة الأخيرة: كش ملك!

صمت.. رفعت عينيها إليه لم تغادر عينيه الرقعة قال كأنما يتذكر: "هل.. هل قلتِ كش
ملك؟!!" هزّ رأسه كأنما يطرد فكرة: "لا يكون النصر شريفًا إن لم تقولي كش ملك"
نظر للوزير سألت: "هل سمعتني؟" أمسك الوزير..قالت: "انقذ مليكك" سألها: "أي
ملك...." أشارت إلى حيث الملك..أكمل سؤاله: ".. يحيا من دون وزير؟"
.. نقل الوزير إلى
بعيد آمن فكرت: لو أنه فعل
شيئًا آخرا فعل شيئًا كالبشر.. ثار، انفعل، قذف بالرقعة في وجهي أو انتصر!

القاعدة الوحيدة: الحرب خدعة!

صهل الجواد قفز اندفع
والدم سال على الرقع
أهوى مليكًا ذاهلاً

ما كان يعشم في الخدع!


لن أدخل بقدمي.. أنا أتبع المثل القائل: "لا تدخل حربًا أبدًا لكن إن دخلت فاثبت
فهذه هي اللعبة الوحيدة التي يكسب طرفاها معًا أو يخسرا معًا




;a lg; !




 


*
*

" اخرجوا من فمي _ أريد أن أخلو بلساني "
قديم منذ /16-11-2012, 11:31 PM   #2

لآ شيء
 
صورة سارة الحداد الرمزية

سارة الحداد غير متصل

 

مكاني »  ♥طنجة♥
الكاميرا : كانت لدي واحدة برنامجي : cs5 جوالي : نوكيا n90 بدون صوت قسمي المفضل : مآذن النون فريقي : احب التنس هل هناك مانع ؟ قناتي : The Me Tv
الدولة: المغرب
الافتراضي رد: كش ملك !

،،















القاعدة الاخيرة هي اكثر قاعدة يلتزم بها كل الاطراف
فالحرب خدعة
وان دخل الحب الحرب
فكل شيء يخرُب
واعادة احبك الى غمدها بمثابة اعلان الحرب





جميل جدا يا مدن بل رائع

سلمت الايادي




 


..




قديم منذ /16-11-2012, 11:43 PM   #3

 
صورة مياسين الرمزية

مياسين غير متصل

 

مكاني »  مرآيا الماء ..
 sms »

اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات ..

الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: كش ملك !

لحن ،


وميض النجوم ليس بصلاحيتي للأسف
ثمة نص طاغي هنا ،
نص والله خلق من مداد الذهب
هذا الموضوع ليس للوقفة فقط
سأعود للكحل وللهزيمة ..



أتيتُ من أجلكِ ورميتُ زحام الوقت لأشعل النور أكثر ،
أحبُ قلب فيكِ يُحبه الكون





 


أستطيع أن أكتب بحدّ السّكين ،
باستعارات الزهر الرقيق ،
ببلاغة الشّعر المتراكم على الرثاء
لكنني أفشل قبل أن أكتب بسهولة الوقاحة ..
مياسين*

قديم منذ /18-11-2012, 09:31 PM   #4

أليلُ الماء
 
صورة مُـدن ,, ! الرمزية

مُـدن ,, ! غير متصل

 

 sms »

فُسيفسائية المزاج !


الأوسمة

الافتراضي رد: كش ملك !

*
*


ايفا
Never mind





 
قديم منذ /18-11-2012, 10:05 PM   #5

أليلُ الماء
 
صورة مُـدن ,, ! الرمزية

مُـدن ,, ! غير متصل

 

 sms »

فُسيفسائية المزاج !


الأوسمة

الافتراضي رد: كش ملك !

*
*

في الحرب كل شيء مُباح على سبيل حلاوة الروح ,, من باب : نفسك بشو قبل ان تموت ؟

والاولى : الا ندخل الحرب ,, المشكلة ليست حين نلعب الشطرنج وانما حين يلعب بنا ,,


حين نكون دون انتباه أحد القطع




 
قديم منذ /18-11-2012, 10:19 PM   #6

أليلُ الماء
 
صورة مُـدن ,, ! الرمزية

مُـدن ,, ! غير متصل

 

 sms »

فُسيفسائية المزاج !


الأوسمة

الافتراضي رد: كش ملك !

*
*

تدرين يا مياسين ,,

في مسيرة الكتابة النتّية ,, ثلاث أشخاص استطاعوا أن يبقوا في مفضلة لحن

العقلية لصدقهم وثبات رأيهم والعمق الادبي الذي اتصفوا به ,, اضيفكِ رابعة لا لمحبتي لكِ

ولا نفاقا بل رؤية على مدى معرفتي بك

ومن بين هؤلاء الثلاثة القاص والاديب والناقد سامح فضل

اقرأي معي ردا على هذا النص :

هذا نص " باذخ " بحق يا لحن
استوقفني نصك بشكلٍ مُلفت للدهشة
وأن أخبرك بكل صدق أنني في أول صفوف المعجبين بهذا النص
وهذه حقيقة واقعة بدون أدني مجاملة
أجمل ما في النص حسن استخدام التراكيب الأدبية بشكل فائق للتعبير عن فكرة النص
.. ما شدّ انتباهي حقيقة أن تراكيبك الأدبية "بكر" كاللحظات الأولى في تاريخ امراة أسيرة
هذا نص تلزمه قراءة متكاملة يا "لحن" لا مجرد تعقيب ومرور فاعلميني - لو تسمحين -
حال نشرتيه في أي منتدى أدبي لأتشرف بالمرور في روضه العبق
مدينٌ أنا لك يا لحن بمذاق الدهشة الذي ارتشفته من كأس نصك الباذخ
وسأظل منتظراً المكان الذي ستدرجين فيه نصك الراقي لأتشرف بكوني هنـاك
تقديري
سامح فضل
رأس الخيمة – الإمارات العربية المتحدة




 
قديم منذ /18-11-2012, 10:24 PM   #7

أليلُ الماء
 
صورة مُـدن ,, ! الرمزية

مُـدن ,, ! غير متصل

 

 sms »

فُسيفسائية المزاج !


الأوسمة

الافتراضي رد: كش ملك !

*
*

من جديد أهلاً ايفا ,,

كان ردك بأن لكِ عودة مدرج حتى قبل لحظات أما عن التعديل اللحظي

عليه والذي حدث تواً لم أشاهده الا الان !

نهرٌ لا يجف من الشكر يا جميلة





 
قديم منذ /18-11-2012, 10:42 PM   #8

لآ شيء
 
صورة سارة الحداد الرمزية

سارة الحداد غير متصل

 

مكاني »  ♥طنجة♥
الكاميرا : كانت لدي واحدة برنامجي : cs5 جوالي : نوكيا n90 بدون صوت قسمي المفضل : مآذن النون فريقي : احب التنس هل هناك مانع ؟ قناتي : The Me Tv
الدولة: المغرب
الافتراضي رد: كش ملك !

،،















 
قديم منذ /19-11-2012, 09:40 PM   #9

غيْثُ عُمق
 
صورة جابر محمد مدخلي الرمزية

جابر محمد مدخلي متصل حالياً

 

الافتراضي الداخل يتحدث عنّا

ليل طويل دلف على ترميم الجمادات وتحويلها إلى ملعب الحياة. عندما نصبح أولئك الذين يتحدثون على ألسنة الطير والجماد فنحن بهذا نصنع مشاعرنا من أقوى خزفٍ على ظهر الكون. في انقساماتنا الرمزية نستعيذ من الفلسفة، وفي انكساراتنا النفسية نستعيد الحقيقة. بين الذال والدال نقطة واحدة تجيد صناعة حلولنا، وتهريب اعترافاتنا في يخت من دخان.
الشروع في قتل الكبار نتيجة لخراب عمّ في نفوسنا؛ ربما لأنهم احتكرونا داخل موسوعة أفكارهم الخبيثة، أو ربما لأنهم همسوا لنا بخسفنا كجنود فاجأتهم ألغام مخبأة. الوقت الذي نمارس فيه اللعب فنحن نكابر. والوقت الذي نصارع فيه الألم فنحن نعترف بدون اهتمام. تلك المسحات المشطورة على شاكلة مربعات يمكنها أن تدسنا حتى تنجلي الغيوم. ولكن علينا الحذر كل الحذر من حوافر الخيول المتبخترة من أن تدوسنا في حالة تلاحم الجنود حولنا. لا يؤمن أحدٌ في الحرب.

لم أسافر في خيال منذ أكثر من مدة كما سافرت الآن في هذا التراسل الحسيّ العميق.

فاخرة يا مدن، ومتقنة لحِرفة الكتابة.

مودة




 



اللهم لا تدعني بمفردي
قديم منذ /21-11-2012, 01:44 AM   #10

أليلُ الماء
 
صورة مُـدن ,, ! الرمزية

مُـدن ,, ! غير متصل

 

 sms »

فُسيفسائية المزاج !


الأوسمة

الافتراضي رد: كش ملك !

*
*

القندس ,,

القلب النابضُ بالحس والشفافية...والقلم الهامي روائع لم تزل تدهشني

دمتَ وحرفك ألقاً




 
قديم منذ /23-11-2012, 05:33 PM   #11

جوْدُ بقاء
 
صورة صيتة الرمزية

صيتة غير متصل

 

مكاني »  روحي تهيم بمكان فقد
الكاميرا : Canon قسمي المفضل : جميع الاقسام الثقافية فريقي : لا يوجد قناتي : لا يوجد
 sms »

فَارَقْتُكُمْ فإذا ما كانَ عِندكُمُ قَبلَ الفِراقِ أذًى بَعدَ الفراقِ يَدُ إذا تَذكّرْتُ ما بَيني وَبَيْنَكُمُ أعانَ قَلبي على الشّوْقِ الذي أجِدُ المتنبي

الدولة: المملكة العربية السعودية
الافتراضي رد: كش ملك !

الحب حرب ,, تشطرها راء فإما راية بيضاء وعاد حبًّا ,, أورقعة شطرنج والبادئ أظلم!


لو كان الحب حربا

لتدمرت البنية النفسية لهذا الالهام الشاعري الذي نلهث ورائه لنرتاح من عبئ القسوة

انه الواحة التي نهرول اليها لنستظل من مشقة الحياة

انه النبع الذي يملا الافواة عذوبة وحلاوة تنَعُم بعاطفة نقية

انه الامسية الجميلة التي ترمي بظلالها على حياة المحب فلا ينتظر وقتها حلول الصباح

كيف يكون حربا وتطاحنا وحربا ومخلفاته خرابا وقتلا ....!!!

الحب ايضا ليس لعبة احرك قطعها وفق خططا فاخدع وأُخدع ....

واناور واتكتك ....والبادي اظلم .....

ليس خطة وليس مناورة لقد اخرجناه من مفهومه الذي

ترسخ بالقلوب والنفوس ....

ولما قلنا لن اخوض حربا فانا من حملة لواء السلام
صيتة




 
قديم منذ /23-11-2012, 05:36 PM   #12


مشرفة قسم سلم الهديل
 
صورة سِبْتُمْبْرِيّـَة‘ الرمزية

سِبْتُمْبْرِيّـَة‘ غير متصل

 

مكاني »  بعيدا حيثُ لا أحد
جوالي : نوكيا E5 قسمي المفضل : مازلتُ أحبو بالمنتدى قناتي : لااشاهد التلفاز
الافتراضي رد: كش ملك !


.
.
.


في الحبّ : تعددت الاسماء والمسميّات ...
هناك من يقول عنها لعبة ولا يتقنها إلاّ ذوي حنكة وذكاء

وهناك من يقول عنها حربٌ : لا يفوز فيها إلا ذوي قوة وصلابة وخطط متقنة اغلبها كحرب العرب
كرّ وفر وإختباء ....

اوتعلمين غاليتي في حرب الحب كلا الطرفين يخسران من يظن فيها انه فائز فهو واهم
فزاد الذكريات دائما يقف كالصخرِ الذي لا تفتته اسهم النسيانْ ولا قنابل الإبتعاد ...

،


هل تكفيك رائعةٌ بعدد نجمات ليلٍ هادئ بسماء صافيّة ....

احببتها




 


بين منطوقٍ لمْ يُقصدْ وَبينَ مقصودٍ لمْ يُنطقْ
تضيعُ كثيرٌ من المحبّةِ ...
..... جبران خليل جبران ....

قديم منذ /23-11-2012, 10:05 PM   #13

أليلُ الماء
 
صورة مُـدن ,, ! الرمزية

مُـدن ,, ! غير متصل

 

 sms »

فُسيفسائية المزاج !


الأوسمة

الافتراضي رد: كش ملك !

 
    *

 
   
*


لو كان الحب حربا
لتدمرت البنية النفسية لهذا الالهام الشاعري الذي نلهث ورائه لنرتاح من عبئ القسوة
انه الواحة التي نهرول اليها لنستظل من مشقة الحياة
انه النبع الذي يملا الافواة عذوبة وحلاوة تنَعُم بعاطفة نقية
انه الامسية الجميلة التي ترمي بظلالها على حياة المحب فلا ينتظر وقتها حلول الصباح
كيف يكون حربا وتطاحنا وحربا ومخلفاته خرابا وقتلا ....!!!
الحب ايضا ليس لعبة احرك قطعها وفق خططا فاخدع وأُخدع ....
واناور واتكتك ....والبادي اظلم .....
ليس خطة وليس مناورة لقد اخرجناه من مفهومه الذي
ترسخ بالقلوب والنفوس ....
ولما قلنا لن اخوض حربا فانا من حملة لواء السلام
صيتة



أهلا بصيته ,,

إذا جعلنا للنصّ أو العنونة مبدءا أو قرارا ثابت فأنا على علم مسبق بأنكم ستحكمون ظاهرا بكفر
واستحقاقها لنار جهنم في الدرك الأسفل منها إذن فعلينا أن نُضرب عن ثلثي الأدب العربي على مدى التاريخ
إن لم يكن أكثر من ذلك لنجعله يعتنق الإسلام عنوة!

يا صيته ,,
عندما يهبط الكلام على الكاتب فإنه يكون حارا .. عفويا .. جاهزا ومنجزا
مدمجا بالتفاصيل والأسانيد وموشحا بجمال اللغة وتشكيلاتها الباهرة
أما عندما يكون الهابط على الفكرة أو على قرار الكتابة هو أنت .. الكاتب
فإنما دون شعور بالجرح أو الإثم تتخذ شكل الشرطي أو سجان ! تلفق فكرة ما ..
كما تلفق التهمة ضد بريء وتضع في رسغيها قيودا خانقة .. تمنع نموها واكتمالها
تحول بشكل خاص دون جعلها صادقة
هنا ( كش ملك ) فتحت أبوابي للكلمة .. دون رقيب يختبىء تحت الجلد ويعد عليّ الانفاس
أتحرش بالحبر وابتعد عما ذكرت أعلاه لألج مفاتن .. وأقيد رغبة الكتابة حسب فتاة النص

لهذا وحسب قوانين لعبتها ومفهوم الحب لديها اضطرت لأن تغيّر بلادتها و تمسح الدموع من عيون القلب..
وتمرر بعضاً من هواء السكينة إلى رئتي روحها .. وترشّ بعضاً من رذاذ الطمئنينة على نفسها حسب قواعد اللعبة






 
قديم منذ /23-11-2012, 10:16 PM   #14

أليلُ الماء
 
صورة مُـدن ,, ! الرمزية

مُـدن ,, ! غير متصل

 

 sms »

فُسيفسائية المزاج !


الأوسمة

الافتراضي رد: كش ملك !

*
*

أهلاً يا سناء ,,

أستعذبتُ ردك ِمثلما الزبيب وقد غدا في شقرة آسرة
مورقة هي الأمكنة بكِ





 
قديم منذ /23-11-2012, 10:42 PM   #15

مشرفة قسم حديث العين
 
صورة حنان الماجد الرمزية

حنان الماجد غير متصل

 

الافتراضي رد: كش ملك !

صبابة تحت اللثامة يالحن

touch-move
إجبار يمتد من حيث لا يعلم
أدر عينيك!
إرتباك على ثغر لئيم
لُعبة لاثنين!
مسرح الوجنتين والذرف المكين

الفرصة لا تأتي مرتين!
وجديرة النصر نبض حادق فطين
خير وسيلة للدفاع الهجوم!

وخير فضيلة للصدق إلتزام
كش ملك!
وإنفض الصبر
الحرب خدعة!
والحب قلوب مترعة












نهر الروعة هنا أبيضٌ بيقين
طاب المدد







 
موضوع مغلق

الإشارات المرجعية


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 عضو و 1 ضيف)

 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 03:43 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص